منتدى تعليميى


    اساليب نحوية

    شاطر
    avatar
    أحمد عبد الغنى السيوفى

    المساهمات : 95
    تاريخ التسجيل : 15/01/2011

    اساليب نحوية

    مُساهمة  أحمد عبد الغنى السيوفى في الإثنين يناير 17, 2011 9:03 am

    الاسم من حيث الإعراب والبناء
    معرب ( يتغير شكل آخره بتغير موقعه في الجملة ) مبني ( لا يتغير شكل آخره بتغير موقعه في الجملة )
    مرفوع منصوب مجرور 1: الضمير : اسم مبني يدل على متكلم أو مخاطب أو غائب .
    ( أ ) ضمائر الرفع المنفصلة : للمتكلم( أنا ـ نحن ) للمخاطب( أنتَ ـ أنتِ ـ أنتما ـ أنتم ـ أنتنَّ ) للغائب( هو ـ هي ـ هما ـ هم ـ هنَّ )
    ( ب ) ضمائر النصب المنفصلة Sad إيَّاي ـ إيَّانا ) ــ ( إيَّاكَ ـ إياكِ ـ إياكما ـ إياكم ـ إياكنَّ )
    (إياه ـ إياها ـ إياهما ـ إياهم ـ إياهنَّ )
    ( ج ) ضمائر الرفع المتصلة : تاء الفاعل ـ نا المتكلمين ـ ألف الاثنين ـ واو الجماعة ـ
    ياء المخاطبة ـ نون النسوة .
    ( د ) ضمائر النصب المتصلة : ياء المتكلم ـ نا المتكلمين ـ كاف المخاطب ـ هاء الغائب .
    ( هـ ) ضمائر الجر المتصلة :ياء المتكلم ـ نا المتكلمين ـ كاف المخاطب ـ هاء الغائب .
    ( و ) الضمائر المستترة : ليست لها صورة ظاهرة تلفظ بها ؛ وتكون مستترةً إما وجوبًا أو جوازًا .
    2: اسم الإشارة : هذا ـ هذه ـ هؤلاء ـ ذاك ـ ذلك ـ تلك ـ أولئك ـ هنا ـ ههنا ـ هناك ـ هنالك .
    3: الاسم الموصول :الذي ـ التي ـ الذين ـ اللاتي ـ اللائي ـ من ـ ما .
    4: اسم الشرط : مَن ـ ما ـ مهما ـ متى ـ أيان ـ أين ـ أينما ـ أنى ـ حيثما ـ كيفما ـ أي .
    5: اسم الاستفهام : مَن ـ ما ـ متى ـ أين ـ كم ـ كيف ـ أي .
    الأعداد المركبة: من 11 إلى 19 (ما عدا 12 )
    7: بعض الظروف وما ركب منها : حيث ـ أمسِ ـ الآن ـ إذ ـ ليلَ نهارَ ـ بينَ بينَ .
    8: اسم الفعل : هيهات ـ شتَّان ـ سرعان ـ آهِ ـ أفّ ـ آمين ـ عليك ـ حذار ـ صه ـ إيه ـ حيّ
    علامات الرفع :
    الضمة في( المفرد و جمع المؤنث السالم وجمع التكسير ) .
    الألف في المثنى .
    الواو في جمع المذكر السالم والأسماء الخمسة.
    حالات الرفع :
    ( المبتدأ ـ الخبر ـ اسم كان ـ خبر إن ـ الفاعل ـ نائب الفاعل ـ التابع لاسم مرفوع ـ النعت ـ العطف ـ التوكيد ـ البدل . علامات النصب :
    الفتحة في ( المفرد وجمع التكسير ) .
    الياء ( المثنى وجمع المذكر السالم )
    الكسرة في جمع المؤنث السالم
    الياء في ( جمع المذكر السالم والمثنى )
    الألف في الأسماء الخمسة .
    حالات النصب :
    خبر كان ـ اسم إن ـ المفعول به ـ المفعول المطلق ـ المفعول لأجله ـ المفعول معه ـ المفعول فيه ـ الحال ـ المستثنى ـ المنادى ـ التمييز ـ التابع لاسم منصوب . علامات الجر :
    الكسرة في المفرد و جمع التكسير وجمع المؤنث السالم .
    الياء في المثنى وجمع المذكر السالم .
    الفتحة : في الممنوع من الصرف المجرد من أل والإضافة .
    حالات الجر :
    بعد حرف الجر ـ المضاف إليه ـ التابع لاسم مجرور ( النعت ، العطف ، التوكيد ، البدل







    الفعل من حيث الإعراب والبناء
    مبني ( لا يتغير شكل آخره بتغير موقعه في الجملة ) معرب ( يتغير شكل آخره بتغير موقعه في الجملة وهو المضارع غير المتصل بنون النسوة أو نون التوكيد
    الماضي الأمر المضارع المضارع المرفوع المضارع المنصوب المضارع المجزوم
    1: يبنى على السكون :
    إذا اتصلت به تاء الفاعل
    ( شكرتُ ، شكرتما ، شكرتم ، شكرتن )
    نا المتكلمين ( شكرنا )
    نون النسوة ( شكرن ) .
    2: يبنى على الضم :
    إذا اتصلت به واو الجماعة ( شكروا )
    3: يبنى على الفتح :
    ـ إذا لم يتصل به ضمير (شكر) ــ إذا اتصلت به : تاء التأنيث (شكرتْ)
    ألف الاثنين (شكرا شَكَرتا)
    ـ ضمير من ضمائر النصب المتصلة .

    1: يبنى على السكون :
    إذا لم يتصل به ضمير (اشكر) أو اتصلت به نون النسوة ( اشكرن )
    2: يبنى على حذف النون
    إذا اتصلت به : ألف الاثنين (اشكرا ) أو واو الجماعة ( اشكروا ) أو ياء المخاطبة ( اشكري )
    3: يبنى على حذف حرف العلة : إذا كان معتل الآخر بالألف ( ارضَ) أو الواو ( أعفُ) أو الياء ( ارمِ )
    4: يبنى على الفتح : إذا اتصلت به نون التوكيد ( اشكرن ) . المتصل به نون النسوة أو نون التوكيد .
    1: يبنى على السكون : إذا اتصلت به نون النسوة
    ( الفتيات يشكرْنَ الله )
    2: يبنى على الفتح : إذا اتصلت به نون التوكيد
    ( ليشكرنَّ الله )
    ملحوظة: يجب توكيد المضارع إذا كان جوابًا لقسم ومتصلاً بلام القسم ومثبتًا مثل:والله لأحاسبنَّ المقصر .
    يجوز توكيد المضارع إذا دل على طلب مثل:لينفق القادرون أو لينفِقَنَّ القادرون

    غير المسبوق بناصب أو جازم
    علامات الرفع :
    1: الضمة الظاهرة إذا كان صحيح الآخر ( يشكر )
    2: الضمة المقدرة إذا كان معتل الآخر بالألف ( يسعى)
    أو الواو ( يسمو ) أو الياء ( يرمي )
    3: ثبوت النون إذا كان من الأفعال الخمسة
    ألف الاثنين : يكتبان ، تكتبان
    واو الجماعة :تكتبون ، يكتبون
    ياء المخاطبة : تكتبين . المسبوق بأحد حروف النصب التالية: أن ـ لن ـ كي ـ إذن ـ لام التعليل ـ فاء السببية ـ حتى ـ لام الجحود .
    علامات النصب : 1: الفتحة الظاهرة إذا كان سالمًا ( لن ينكرَ ) أو معتل الآخر بالواو ( لن يشكوَ ) أو معتل الآخر بالياء ( لن يعتديَ )
    2: الفتحة المقدرة إذا كان معتل الآخر بالألف ( لن يرضى )
    3: حذف النون إذا كان من الأفعال الخمسة ( لن يلعبا ، لن تلعبا )
    ( لن يلعبوا ، لن تلعبوا )
    ( لن تلعبي ) المسبوق بأحد أدوات الجزم
    أدوات الجزم :
    1: حروف تجزم فعلاً واحدًا (لم ، لا الناهية ، لام الأمر ، لمَّا ) 2: أدوات تجزم فعلين :
    ( إن ، مَنْ ، ما ، مهما ، متى ، أيان ، أين ، أينما ، أنى، حيثما ، كيفما ، أيّ .
    علامات الجزم 1: السكون إذا كان صحيح الآخر ( لم ينكرْ )
    2: حذف حرف العلة إذا كان معتل الآخر بالألف (لم أرض) الواو (لم أدع ) الياء (لم أعص)
    3:حذف النون إذا كان من الأفعال الخمسة : لم يكتبا ، لم تكتبا ، لم يكتبوا ، لم تكتبوا ، لم تكتبي .
    الحرف من حيث مكانه في الكلام وأثره على الكلمة التي تليه
    حروف تدخل على الاسم حروف تدخل على الفعل حروف تدخل على الاسم والفعل
    1: حروف الجر : مِن، إلى ، على ، في ، الباء ، الكاف ، اللام ، واو القسم ، تاء القسم ، حتى ، رُبَّ ، مذ ، منذ ، واو رُبَّ ، عدا ، خلا ، حاشا ،
    2: إنَّ وأخواتها : إنَّ ، أنَّ ، كأنَّ ، لعلَّ ، ليت ، لا
    3: حروف النداء : يا ، أيا ، هيا ، أي ، الهمزة . وتأتي قبل المنادى ويكون الاسم الذي يليها منصوبًا إذا كان مضافًا أو نكرة غير مقصودة . ويكون مبنيًا على الرفع إذا كان علنًا أو نكرة مقصودة .
    4: حرف الاستثناء : إلا ويكون الاسم الذي بعد إلا منصوباً ويجوز إتباعه للمستثنى منه أو نصبه إذا كان الكلام منفيًا ، ويعرب بحسب موقعه في الجملة إذا كان الكلام منفيًا ولم يذكر المستثنى منه .
    5: واو المعية : التي بمعنى مع وتدل على المصاحبة ويكون الاسم الذي يليها منصوبًا باعتباره مفعولاً معه .
    6: لام الابتداء : في أول الكلام ولا أثر لها على إعراب الاسم الذي يليها .
    1: حروف النصب : أن ، لن ، كي ، إذن ، لام التعليل ، لام الجحود ، فاء السببية ، حتى .
    2: حروف الجزم : لمْ ، لمَّا ، لام الأمر ، لا الناهية ، إن .
    3: قــد : وتفيد التأكيد إذا جاءت قبل الفعل الماضي وتفيد التشكيك إذا جاءت قبل الفعل المضارع .
    4: مــا و لا : حرفا نفي وتدخل مــا على الفعل الماضي
    وتدخل لا على الفعل المضارع ولا أثر لهما على إعراب الفعل الذي يليهما .
    5: السين وسوف : ويدخلان على الفعل المضارع .
    وتفيد السين المستقبل القريب .
    وتفيد سوف المستقبل البعيد .
    ولا أثر لهما على إعراب الفعل الذي يليهما . 1: حروف العطف : الواو ، الفاء ، ثُم ، أو ، أمْ ، لكن ، لا ، بل ، حتى .
    2: حرفا الاستفهام الهمزة وهل : وليس لهما تأثير على إعراب الاسم أو الفعل الذي يليهما .
    3: واو الحال : التي تربط بين الحال وبين جملة الحال اسمية كانت أم فعلية .
    4: لا القسم : التي تدخل على جواب القسم سواء أكان جملة اسمية أم فعلية ( ما عدا جواب القسم المنفي )


    الأساليب النحوية
    أسلوب الشرط أسلوب القسم أسلوب المدح والذم أسلوب التعجب
    أسلوب يتألف من أداة شرط تربط بين جملتين الأولى شرط للثانية .
    مثل : من يحترم الناس يحترموه
    أدوات الشرط :
    ( أ ) أدوات تجزم فعلين وهي : إنْ ، مَنْ ، ما ، مهما ، متى ، أيان ، أين ، أينما ، أنىَّ ، حيثما ، كيفما ، أيّ .
    ( ب ) أدوات لا تجزم وهي :
    لو ، لولا ، لوما ( حروف )
    إذا ، لما ، كلما ( ظروف )
    اقتران جواب الشرط بالفاء :
    يجب اقتران جواب الشرط بالفاء إذا كان
    جواب الشرط :
    1 ـ جملة اسمية 2 ـ جملة فعلية فعلها طلبي
    3 ـ جملة فعلية فعلها جامد
    4 ـ جملة فعلية مسبوقة بلن أو ما أو السين
    أو سوف .
    أسلوب من أساليب التوكيد . يتكون من أداة القسم والمقسم به وجواب القسم .
    مثل : والله إن فاعل الخير لمحبوب .
    أدوات القسم :
    الواو ، الباء ، التاء ، ( وهي حروف جر )
    المقسم به : لفظ الجلالة الله أو ألفاظ أخرى
    مثل : والذي نفسي بيده أي الله .
    جواب القسم : يكون جملة فعلية أو اسمية .
    يجب توكيده بإنَّ وباللام أو بإنَّ وحدها إذا كان جملة اسمية .
    يجب توكيده بقد وباللام أو بقد وحدها إذا كان جملة فعلية فعلها ماض.
    يجب توكيد الفعل المضارع بالنون إذا كان جواب القسم مثبتاً متصلاً بلام القسم .
    لا يؤكد جواب القسم إذا كان منفيًا . يتكون من فعل المدح أو فعل الذم ، والفاعل ، والمخصوص بالمدح أو بالذم .
    مثل : نعم الفاتحُ عمرو .
    بئس ما تقول الكذب .
    فعلا المدح والذم : نِعمَ و بئس وهما فعلان جامدان لا يلحقهما إشارة العدد .
    فاعل نعم و بئس : (1) يكون مقترناً بأل
    مثل: نعم الصديق الكتاب .
    (2) أو مضافًا إلى مقترن بأل
    مثل: بئس مصير الأشرار السجون .
    (3) أو ضميرًا مستترًا مميزًا بنكرة .
    مثل : نعم خلقًا الأمانة.
    (4) أو اسمًا موصولاً ( ما ، مَن ) .
    مثل: بئس ما تفعل السرقة .
    المخصوص بالمدح أو الذم :
    هو الاسم الذي قصد مدحه أو ذمه ويعرب دائمًا مبتدأ والجملة من الفعل والفاعل خبره ( ويجوز إعرابه خبرًا لمبتدأ محذوف . يستعمل للتعبير عن الدهشة أو استعظام صفة في شيءٍ ما مثل: ما أجمل الزهور.
    صيغتا التعجب: ما أفْعَلَه ــ أفْعِل به .
    ويشترط للتعجب بهما أن يكون الفعل ثلاثيًا تامًا متصرفًا ـ مثبتًا للمعلوم ليس الوصف منه على أفعل (مؤنثه فعلاء) .
    إذا كان الفعل غير ثلاثي أو الوصف منه على وزن أفعل يكون التعجب منه بما أشدَّ أو اشدد به ويليهما المصدر الصريح أو المؤول ( ما أشدَّ سواد الليل ) ، وإن كان الفعل مبنيًا للمجهول أو منفيًا يكون التعجب منه بنفس الطريقة السابقة مع استعمال مصدر الفعل مؤولاً ( ما أجمل أن يقال الحق ) ، ولا يتعجب من الفعل الجامد مطلقًا ( عسى ، ليس ، نعم ، بئس )
    إعراب صيغتي التعجب : ما: مبنية في محل رفع مبتدأ . أجمل: فعل ماض والفاعل ضمير مستتر والجملة خبر المبتدأ . السماء: مفعول به منصوب . أجمل: فعل ماض على صورة الأمر
    بالسماء: الباء زائدة والسماء: فاعل .
    تابع ،، الأساليب النحوية
    أسلوب الإغراء والتحذير أسلوب الاختصاص أسلوب الاستغاثة أسلوب الاستفهام
    الإغراء: هو حث المخاطب على أمر محمود ليفعله. مثل: الصدقَ الصدقَ .
    التحذير: هو تنبيه المخاطب إلى أمر مكروه ليتجنبه. مثل: إياك والكذب . ويعرب المغرى به والمحذر منه على أنه مفعول به لفعل محذوف . مثل: الصدق ( مفعول به لفعل محذوف تقديره الزم ) الصدق (تأكيد لفظي منصوب )
    صور الإغراء والتحذير :
    (1) ذكر المغرى به أو المحذَّر منه مفردًا . مثل: الصدق ، الكذب .
    (2) ذكر المغرى به أو المحذَّر منه مكررًا مثل: الصدق الصدق ، الغدر الغدر .
    (3) ذكر المغرى به أو المحذَّر منه معطوفًا عليه . مثل: الصدق والإخلاص ، النفاق والخيانة
    (4) خاصة بالمحذر منه وهي ذكر المحذرَّ منه تاليًا إيَّا دون عطف ، أو معطوفًا بالواو ، أو مجرورًا بمن .مثل: (إياك التهاون ــ إياك والتهاون ــإياك من التهاون )

    أسلوب يذكر فيه اسم ظاهر بعد ضمير المتكلم يوضح المقصود من الضمير .
    مثل: أنا ـ الطالب ـ أتلقى العلم
    نحن ـ الجنود ـ ندافع عن الوطن .
    لنا ـ معشر العرب ـ مجدٌ قديم.
    والاسم المخصوص يكون دائمًا منصوبًا باعتباره مفعولاً به لفعل محذوف وجوبًا تقديره أخصُّ . أسلوب من أساليب النداء يستعمل لطلب الخلاص من شدة .
    مثل: يا لَرِجال الإنقاذ لِلضالين .
    يا لَلشرطة لِلمسروق .
    يتكون من ثلاثة أركان :
    1: أداة الاستغاثة : يا ولا يستغاث بغيرها .
    2: المستغاث به : ويكون مجرورًا بلام مفتوحة لَرِجال الإنقاذِ .
    3: المستغاث له : ويكون مجرورًا بلام مكسورة
    ( لِلضالين ) ( لِلمسروق )
    ويجوز أن يجر بِمن مثل : يا لَلمصلحين من الفساد .
    ملحوظة: قد يستعمل أسلوب الاستغاثة للتعجب مثل: يا لَلعجب ـ يا لَجمال الزهور . أسلوب يستعمل للاستفهام عن شيء ٍ ما .
    مثل: كيف حالك ؟
    أدوات الاستفهام :
    ( أ ) حروف الاستفهام :
    هل : ويكون الجواب بنعم أو لا .
    الهمزة على ثلاثة أنواع :
    ( 1) أن يطلب بها تعيين واحد من شيئين وتأتي بعدها أمْ المعادلة مثل : أرأيت محمدًا
    أم عليًا والجواب ( محمدَا )
    (2) أن تكون مثل هل أقرأت هذا الكتاب؟ الجواب : نعم
    (3) أن تكون داخلة على نفي.
    مثل : ألم تقرأ هذا الكتاب ؟
    الجواب (بلى إثباتًا أو نعم نفيًا ).
    (ب) أسماء الاستفهام : مَن ـ ما ـ متى ـ كم ـ أين ـ أي ( ويكون الجواب عليها بتعيين المستفهم عنه ) .


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 24, 2017 10:32 pm